يبول في موضع متخذ للأبوال

وقال السالمي من رأى أنه يبول في موضع متخذ للأبوال وكان كثيراً فإنه إن كان مكروبا فرج الله عنه، وإن كان فقيرا استغنى، وإن كان ذا مال أو دين يقضي ماله أو دينه، وإن بال البعض وترك الباقي انفرج عنه كربه وزال بعض ماله.

أكمل القراءة »

جعفر الصادق و البول

وقال جعفر الصادق رؤيا البول تؤول على وجوه إن كان فقير استغنى، وإن كان عبدا عتق، وإن كان أسيرا أفرج عنه، وإن كان مسافرا عاد إلى وطنه، وإن كان عالما أو قاضياً فليس بمحمود، وإن كان تاجرا دل على نقصان ما اتجر فيه.

أكمل القراءة »