سورة الأعراف

سورة الأعراف
من قرأها أو قرئت عليه كما قال نافع وابن كثير يرزق شيئا من كل علم، ويموت غريبا. وقيل: يكون مؤمنا مقرا بالدين، وتطأ قدمه طور سيناء. وقيل: من تلاها فانه يسافر، ويكون ممنوعا من إبليس ومكايده. ويكون آدم عليه السلام شفيعا له يوم القيامة. وقيل: قراءة سورة الأعراف شماتة بعدو، ورؤيته على أسوأ حال.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *